أسطورة حائل يزيد الراجحي مستعد لخوض جولتي باها حائل الأولى والثانية الختامية


يستعد حامل لقب البطولة السعودية تويوتا يزيد الراجحي لخوض غمار جولتي رالي حائل تويوتا الدولي بعد انضمامهما رسميًا إلى بطولة كأس العالم للباها 2020 في الجولتين الختاميتين الرابعة والخامسة.


حائل (السعودية)
: يتجهز أيقونة رياضة المحركات السعودية يزيد محمد الراجحي برفقة الملّاح الألماني ديرك فون تسيتسفيتس للمشاركة في جولتي باها حائل، الجولتين الأخيرتين من بطولة كأس العالم للراليات الباها 2020 والتي ستحددان الفائز، وبهاتين الجولتين ستشهد المملكة عودة منافسات رياضة المحركات بعد توقف طويل بسبب جائحة فيروس كورونا كوفيد – 19.

الفريق في كامل جهوزيته بقيادة كابتن يزيد ومتحمس لخوض غمار المنافسات في حائل وداكار 2021 على متن سيارة تويوتا هايلوكس 2021 المطورة والمجهزة من قبل فريق اوفردرايف. ويكمُن تغييرها الرئيسي في تصميمها الخارجي، حيث تتزين بتصميم أمامي جديد ومذهل لتعكس أحدث نسخة تجارية من هذا الطراز. بالإضافة الى إدخال بعض التحسينات على نظام التعليق وبمحركها ذات الثمانية إسطوانات وذلك للتشجيع على القيادة التنافسية بين المشاركين.

وستقام الجولة الأولى من باها حائل والذي تقدر مسافته 527 كلم من أصل 890 كلم عبر الكثبان الرملية لصحراء النفود الكبير ما بين الـ 11 و12 من ديسمبر، بينما ستقام الجولة الثانية والتي ستكون أقصر بقليل من الجولة الأولى بمسافة إجمالية تبلغ 487 كلم من أصل 780 كلم ما بين 15 الى 16 من الشهر ذاته.


لطالما شكل رالي حائل الحدث الرياضي الأكبر في المملكة العربية السعودية الذي ينتظره عشاق رياضة المحركات من أبناء الوطن والخليج العربي والمشاركين من الدول الأوروبية منذ ولادته في عام 2006 وبشكل سنوي لامتيازها بالموقع الجغرافي المميز وتسلح صحرائها بـ “كثبان النفود الكبير” أشهر وأوعر صحاري الجزيرة العربية وأصعبها، وليست هذه المرة الأولى التي تستضيف فيها حائل جولة من جولات كأس العالم للراليات الصحراوية، فقد تربع رالي حائل على عرش العالمية عندما تم إعتماده من قبل الاتحاد الدولي للسيارات في عام 2008.

ويمتلك “يزيد الراجحي” والملقب بـ سيِّد حائل كما يطلق عليه جماهيره، الرقم القياسي في عدد الانتصارات في رالي حائل وهو السائق السعودي الوحيد الذي يمتلك خمس ألقاب وعلى متن مصانع مختلفة في مسيرته الاحترافية في الراليات.

وفي أول مشاركة له في عام 2009، أظهر يزيد الذي عاد وقتها من الراليات التي كان يخوضها خارج الوطن بسيارة السيدان (فورد فييستا آر، أر، سي) أداءً رائعاً وملفتاً على متن سيارة الدفع الرباعي حيث لم يتمكن أي سائق آخر من مقارعة هذا الشاب اليافع في ظهوره الأول ليحصد لقبه الأول في رالي حائل وهي اللحظة التي جذب فيها انتباه متابعي وعشاق الراليات الصحراوية، ولم يتوقف سفير رياضة السيارات السعودية من تكرار الفوز حيث تمكن يزيد من تطريز اسمه بمداد من ذهب في رالي حائل 2010 الذي كان وقتها ضمن جولات كأس العالم للراليات الصحراوية وأكمل تألقه ليفوز الراجحي بألقاب 2012، 2015 و2016.

وقال سيِّد حائل: “حائل قريبة من قلبي لأنها من الراليات المحلية التي فزت فيها عدّة مرات وعلى سيارات مختلفة من فئة السيارات النموذجية منذ عام2009  كما اني أحب أهلها وأرضها الخلابة وتضاريسها  الصعبة التي تجعلك أن تتحدى نفسك، نحن مستعدون لـ حائل ومتحمسون جداً، إنها أرضي وأعرف الكثبان جيداً هنا.”
ويسعى الراجحي خلال هذه الجولتين التحضير والاستعداد لرالي داكار2021 المقامة على أرض الوطن السعودية حيث تشكل حائل المحطة الأخيرة والاهم لكل المتسابقين المشاركين للتحضير لأشهر وأصعب الراليات وأشدها قسوة، لاسيما أن النسخة الثانية من رالي داكار 2021 في السعودية ستتضمن جوانب أكثر تقنية ومسارات مليئة بالكثبان الرملية من اليوم الأول حتى اليوم الأخير.

وأضاف الراجحي: “بعد مشاركتنا في رالي الأندلس في أكتوبر الماضي والتي كانت غايتها الاستعداد لرالي داكار، عدنا للياقة البدنية والذهنية بعد أن شهدنا توقف طويل مدتها 7 أشهر بسبب جائحة COVID-19”.

“محطتنا التالية مهمة للغاية، أنا أؤمن بقوة وقدرات سيارتنا المطورة تويوتا هايلوكس من حيث أدائها والموثوقية العالية التي تمتلكها والتي تتناسب مع التحديات التي سوف نواجهها في الصحراء، خاصة في الكثبان الرملية، علماً بأنها ستشكل الجزء الأكبر من تضاريس النسخة الثانية من رالي داكار 2021. على أية حال، نحن نتطلع إلى رالي مثير مليء بالمغامرات “

وأضاف: “نتطلع إلى جولتين رائعتين من باها حائل، كما أود أن أشكر شريكي الاستراتيجي تويوتا وعبد اللطيف جميل للسيارات”.

وعن حديثه عن طقس حائل البارد، فإن يزيد يترقب مناخ حائل المتوقع لهذا الشهر قائلاً: “بالطبع ستكون درجات الحرارة في حائل منخفضة للغاية لأننا تعودنا ان يكون موعد رالي حائل الدولي في شهر فبراير أي بعد رالي داكار او نحوه، وهو آخر شهر من فصل الشتاء في المملكة”

“لقد شهدنا طقساً مماثلاً في المرحلة الخامسة من رالي داكار 2020 العام الماضي، نأمل ان يكون تحضيراً مناسباً لنا لداكار 2021”

والى جانبه، سيتواجد الملاح الألماني الخبير ديرك فون تسيتسفيتس بجانب البطل يزيد الراجحي الذي ستكون المرة الأولى التي يشارك فيها في سباق على أرض المملكة العربية السعودية بالرغم من تواجده في السعودية العام الماضي بجانب الكابتن كمستشار له.

قال تسيتسفيتس: “أنا سعيد للغاية وأتطلع بشوق بأن أكون بجانب صديقي وزميلي يزيد في سباق أرضه في حائل”

“بالطبع لدي نفس الشعور الحماسي الذي شعرت فيه قبيل إنطلاق رالي الأندلس في أكتوبر الماضي، سيكون هذا الرالي مميزاً بالنسبة لي لأنها ستكون المرة الأولى التي أتسابق فيها في السعودية جنبًا إلى جنب مع البطل المحلي يزيد الراجحي”

مضيفاً: “سيكون استعدادًا جيدًا لداكار 2021 واختبارًا رائعًا لسيارتنا الجديدة المحدّثة و التدرب على إتصالاتنا داخل السيارة الى جانب الملاحة وسنتدرب أيضًا على الجانب الفني لسيارتنا الجديدة وعلى كيفية إصلاحها خلال الرالي والعثور على الضبط المثالي”

“سيكون راليًا مثيرًا للاهتمام بالنسبة لنا لأن يزيد لديه أكبر جماهير في حائل وستكون المنافسة قوية حيث سيشارك فيها الكثير من السائقين الدوليين وذلك لإستغلالهم كتحضير مسبق لداكار 2021 في يناير”

“لقد كنت في حائل مع يزيد العام الماضي خلال مشاركته في داكار ورأيت طبيعة حائل الجميلة، إنها مدينة رائعة وهي تقع في مكان جغرافي جميل للغاية وأنا متحمس لزيارتها مرة أخرى والتواصل مع سكانها المحليين عن قرب”

  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.